آخر الاضافات
الإمامة

سؤال (148)

( معرفة الحسين ع المكنونة في القلوب)

س1: ما معنى قول النبي(ص) للحسين(ع): ان للحسين في بواطن المؤمنين معرفة مكنونة ما هي المعرفة المكنونة ؟؟ وهل تعم الائمة او هي خاصة به. ولماذا؟؟

س2: ما هو الفرق بين الذهاب والهجرة في الايتين الكريمتين:

وقال اني ذاهب الى ربي سيهدين

وقال اني مهاجر الى ربي انه هو العزيز الحكيم

الجواب :

ج١: ١-لا ريب ان له ع معرفة تدركها القلوب والارواح في المؤمنين ومكنونة مرتكزة في فطرتهم العقلية والقلبية الروحية فشعارات مبادئه التي رفعها تنبض بها الفطرة واعتراك الفضائل المختص هو بها مركوزة ايضا في فطرهم

٢-نعم ذلك ثابت لكل امام منهم ع الا لكل منهم خصوصية يمتاز بها

ولهوية الحسين ع خصوصيات من بين اصحاب الكساء ع فضلا عن بقية الائمة ع .

ج٢: الظاهر ان الذهاب يلحظ فيه الغاية من الحركة وأنها معنوية

بينما الهجرة يلاحظ فيها الابتعاد عن براثن البيئة الرديئة .

فالذهاب ملحوظ فيه التوجه للغاية

بينما الهجرة ملحوظ فيها خلع ومتاركة شيء.

شاركـنـا !
فيسبوك
maram host