آخر الاضافات
بيع الختمات المقررة السابقة
البيانات, مقالات 14 أبريل 2018

السؤال :

هل يجوز بيع وشراء ما هو متعارف عند البعض ( بالختمات المدروسة للقران ) ؟

هي عبارة عن شخص يختم القران عدة مرات قبل ان يطلب منه ثم يعرض ذلك للبيع ؟

واذا كان منع شرعي ما الوجه في ذلك ؟ وهل يوجد طريق للتصحيح ؟

 

الجواب:

١- الإهداء لثواب العمل السابق كالصلوات الفرائض التي أتى بها أو غيرها مشروع وورد به النص

٢- اما المالية فهي تابعة لرغبة الناس وبذلهم المال بأزائها ، لاسيما وان النصوص الواردة في كاهداء العمل لا سيما للنبي ص مثلا من أفضل القربات والحاصل ان الثواب العمل السابق من الرغبات الأخروية ويصح بذل المال بأزائه ،

٣- نعم مورده ممن يوثق بأنه قد أتى بذلك العمل سابقا.

 

السؤال :

وعليه يصح ( بيع وشراء ) ( الختمات المدروسة للقران ) بعنوان البيع والشراء ؟

اعطاء المال مقابل الاهداء من باب الجعالة او من باب هبة المال  على نحو الهبة المعوضة باهداء الثواب لامانع منه انما الكلام في البيع اذ ماهو المبيع الذي يقبضه المشتري بعد البيع ولذلك اختار كثير من الفقهاء احتصاص البيع بالاعيان او مايلحقها كالحقوق

 

الجواب:

المقصود انه معاوضة ، سواء أوقعت على انها صلح أو هبة معوضة أو جعالة مقابل الإهداء أو إجارة مقابل منفعة الإهداء

شاركـنـا !
فيسبوك
maram host