آخر الاضافات
كتاب الوقف

( مسألة 842 ) : إطلاق السكنى ـ كما تقدّم ـ يقتضي أن يسكن هو وأهله وسائر توابعه من أولاده وخدمه وعبيده وضيوفه ، بل دوابّه إن كان فيها موضع معدّ لذلك ، وله اقتناء ما جرت العاة فيه لمثله من غلّة وأوانٍ وأمتعة ، والمدار على ما جرت به العادة من توابعه ، وليس له إجارته ولا  إعارته لغيره ، فلو آجره ففي صحّة الإجارة بإجازة المالك وكون الاُجرة له حينئذٍ إشكال ، بل منع .

شاركـنـا !
فيسبوك
maram host