آخر الاضافات
المعاملات

كتاب الخلع والمباراة

11:51 صباحًا 0

( مسألة 1786 ) : إذا وقع الخلع بمباشرة الزوجين فإما أن تبدأ الزوجة وتقول : بذلت لك أو أعطيتك ما عليك من المهر أو الشيء الفلاني لتطلقني فيقول : أنت طالق أو مختلعة على ما بذلت أو على ما أعطيت . وإما أن يبتدى  الزوج بعدما ... المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:50 صباحًا 0

( مسألة 1785 ) : يصح التوكيل في الخلع في جميع ما يتعلق به من شرط العوض وتعيينه وقبضه وإيقاع الطلاق ، ومن المرأة في جميع ما يتعلق بها من استدعاء الطلاق وتقدير العوض وتسليمه . المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:48 صباحًا 0

( مسألة 1784 ) : يجوز أن يكون البذل والطلاق بمباشرة الزوجين أو بتوكيلهما الغير أو بالاختلاف ، ويجوز أن يوكلا شخصاً واحداً ليبذل عنها ويطلق عنه ، كما يجوز لكل منهما أن يوكل الآخر عن جانبه فيكون أصيلاً فيما يرجع إليه ووكيلاً ... المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:18 صباحًا 0

( مسألة 1783 ) : يشترط في الزوج الخالع جميع ما تقدم اعتباره في المطلق من البلوغ والعقل والقصد والاختيار ، نعم الاحتياط لا ينبغي تركه في خلع من بلغ عشر سنين . وأن لا يكون كارهاً لزوجته وإلاّ لكان مباراة مع كراهتها له . المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:17 صباحًا 0

( مسألة 1782 ) : لو خالعها والأخلاق ملتئمة من دون كراهتها لم يصح ولم يملك ما بذل من فدية ووقع الطلاق رجعياً أو بائناً حسب الموارد . المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:15 صباحًا 0

( مسألة 1781 ) : الكراهة المعتبرة في الخلع أعم من أن تكون لذاته كقبح منظره وسوء خلقه أو عرضية من جهة عدم إيفائه ببعض حقوقها المستحبة  أو وجود الضرة أو بعض الأعمال الصادرة منه التي هي على خلاف ذوق الزوجة من دون أن يكون ... المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:13 صباحًا 0

( مسألة 1780 ) : يشترط في المختلعة ـ مضافاً إلى ما مر ـ أن تكون كارهة لزوجها حداً تؤثر فراقه وتمنعه من نفسها وتعصي أمره وتخالف قوله وتراوده على فراقها أو يخشى من وقوعها في ذلك مع إبرازها للإقدام على ترك حقوق الزوجية وعدم ... المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:12 صباحًا 0

( مسألة 1779 ) : إذا قال أبوها طلقها وأنت بري من صداقها وكانت بالغة رشيدة فطلقها صح الطلاق وكان رجعياً ولم تبرأ ذمته بذلك ولم يلزم عليها الإبراء ولا يضمنه الأب . المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:11 صباحًا 0

     ( مسألة 1778 ) : يعتبر في الفداء أن يكون بذله باختيار ورضا الزوجة ، فلا يصح مع إكراهها عليه سواء من الزوج أو غيره . المزيد

كتاب الخلع والمباراة

11:07 صباحًا 0

( مسألة 1777 ) : إذا خالعها على عين معينة فتبين أنها فاقدة لوصف أو معيبة فإن رضي به فهو وإلاّ كان له رده والمطالبة بمثله أو قيمته وإن شاء أمسكه مع الأرش . ولو تلف العوض قبل القبض لم يبطل استحقاقه ولزمها مثله أو قيمته . المزيد

maram host