آخر الاضافات
الاستفتاءات الفقهية

كتاب الطلاق

6:42 مساءً 0

      ( مسألة 1713 ) : إذا ادعت المطلقة الحمل أو الوضع فانقضت عدتها وأنكر الزوج أو انعكس فادعى الوضع وأنكرت هي يقدم قولها في جميع الصور بيمينها ، ومع إمكان تحري واقع الحال بالفحص الحديث فهو مقدم على قولها . المزيد

كتاب الطلاق

6:41 مساءً 0

     ( مسألة 1712 ) : لو وطئت شبهة فحملت وألحق الولد بالواطي لبعد الزوج عنها أو لغير ذلك ثم طلقها الزوج أو سبق الطلاق ذلك كانت عليها عدتان عدة لوطي الشبهة تنقضي بالوضع وعدة للطلاق بالأقراء والشهور وبمقارنة زمن الحمل وإن كان ... المزيد

كتاب الطلاق

6:40 مساءً 0

( مسألة 1711 ) : إنما تنقضي العدة بالوضع إذا   كان الحمل ملحقاً بمن له العدة فلا عبرة بوضع من لم يلحق به في انقضاء عدته ، فلو كانت حاملاً من زنا قبل الطلاق أو بعده لم تخرج من العدة بالوضع ، بل يكون انقضاؤها بالأقراء والشهور ... المزيد

كتاب الطلاق

6:39 مساءً 0

( مسألة 1710 ) : لو كانت حاملاً باثنين أو أزيد بانت بوضع الأول فلا رجعة للزوج بعده لكن لا تنكح زوجاً إلاّ بعد وضع الأخير . المزيد

كتاب الطلاق

6:38 مساءً 0

     ( مسألة 1709 ) : عدة طلاق الحامل ـ وإن كان حملها بإراقة ماء زوجها في فرجها من دون دخول ـ ومن ألحقت بها مدة حملها حتى تضع حملها ولو بعد الطلاق بلا فصل ، سواء كان تاماً أو غير تام ولو كان مضغة وفي العلقة إشكال . المزيد

كتاب الطلاق

6:36 مساءً 0

     ( مسألة 1708 ) : يتبين مما مرّ أن المرأة إذا   كانت تحيض بعد كل ثلاثة أشهر مرة فطلقها زوجها في أول الطهر ومرت عليها ثلاثة أشهر بيض فقد خرجت من العدة وكانت عدتها الشهور لا القروء والأطهار ، ... المزيد

كتاب الطلاق

6:31 مساءً 0

( مسألة 1707 ) : إذا طلقت الحائل ( غير الحامل ) أو انفسخ نكاحها ، فإن كان الطهر الفاصل بين حيضتين منها أقل من ثلاثة أشهر ، كانت عدتها ثلاثة قروء مثل ما لو كانت مستقيمة الحيض بأن تحيض في كل شهر مرة كما هو الغالب أو أزيد من مرة ... المزيد

كتاب الطلاق

6:00 مساءً 0

     ( مسألة 1706 ) : تصدق المرأة في أنها بلغت اليأس . المزيد

كتاب الطلاق

5:53 مساءً 0

( مسألة 1705 ) : لو طلقت ذات الأقراء قبل بلوغ سن اليأس ورأت الدم مرّة أو مرّتين ثم يئست أكملت العدة بشهر أو شهرين ، وكذلك ذات الشهور إذا اعتدت شهراً أو شهرين ثم يئست أتمت ثلاثة . المزيد

كتاب الطلاق

5:52 مساءً 0

( مسألة 1704 ) : يتحقّق اليأس بانقطاع الحيض وأما بلوغ السن المتعارف لليأس كالخمسين أو الستين أو غيرهما بحسب البلدان والقوميات فهو أمارة  على اليأس عند الشك . المزيد

maram host